الجامعات الانجليزية ترفض الاعتراف بمعايير منح شهادات الجامعات المصرية

437
123*123

 

 كتب:نبيل سيف

          أيدت محكمة استئناف عالى القاهرة برئاسة المستشار/ سعيد فارس  الحكم الصادر بعدم مسؤلية جامعة " لافبرا الانجليزية " عن اعتماد شهادات تخرج طلاب قسم هندسة البترول والغاز بالجامعة البريطانية بالقاهرة .

         وأرجعت محكمة الاستئناف  حيثيات حكمها الى عدم مسئولية جامعة لافبرا الانجليزية عن اعتماد شهادات التخرج لطلبة قسم هندسة البترول والغاز لعدم توافر الاشتراطات والمعايير التقنية والعلمية والتعليمية بالجامعة البريطانية و التى تمنح بناء عليها تلك الشهادات .

 

 

المستشار ثروت عبد الشهيد
المستشار ثروت عبد الشهيد

          كما قضت المحكمة  بخفض  التعويض السابق القضاء به ضد الجامعة البريطانية فى مصر لصالح الطلاب المدعين بقيمة 5  مليون جنيه مصرى إلى مبلغ يعادل مليون جنيه مصرى يمنح للطلاب الذين أقاموا الدعوى ضد الجامعتين المذكورتين.

وذلك  لتعويضهم عما فاتهم من كسب وما لحقهم من خسارة والأضرار الأدبية التى تمثلت فى الحزن والأسى الذى أصابهم بسبب رفض جامعة لافبرا الإنجليزية اعتماد شهادات تخرجهم من الجامعة المصرية لعدم مطابقتها للمواصفات والمعايير التقنية والعلمية والتعليمية.

 

 

 

                 وقبلت المحكمة الدفع الذى قدمه مكتب عبد الشهيد للمحاماة والاستشارات القانونية وكيلاً عن جامعة لافبرا بسقوط حق الطلبة فى مقاضاة جامعة لافبرا بالتقادم، وفى الموضوع بعدم أحقيتهم فى طلب التعويض من جامعة لافبرا،باعتبارها غير مسئولة عما نشرته الجامعة المصرية بالصحف من أنها تضمن منح الخريجين شهادة بكالوريوس فى هندسة البترول والغاز معتمدة من جامعة لافبرا الانجليزية،وذلك بالمخالفة  لعقود  التعاون المبرمة بين الجامعتين مما وفر المسئولية المدنية عن هذا الخطأ الموجب للتعويض فى حق الجامعة المصرية وحدها.